أم الدنيا اقتصاد

الذهب: حرفة عربية عبر التاريخ

خاص البلاد – نيفين عباس

 

يعود تاريخ الذهب منذ القدم إلى العصر الفرعوني، التي كانت تتحلى به العائلة الفرعونية بتحفها وصقل جدران معابدها. الذهب هذا المعدن البراق الذي يجذب العيون والنفوس، يعدُ ملاذاً امناً لكثير من المجتمعات العربية والشرقية، يُرجع إليه اثناء التقلبات والتغييرات الاقتصادية المؤثرة للأحوال المعيشية لهذه الشعوب. هذا يترجم اقتناء النساء العربيات وأقبالهن على شراء الذهب وادخاره للزمن كما يقولون.

يتميز هذا المعدن الجذاب بعدم التآكل وبنعومته وسهولة صياغته، وبعدة معايير تعتمد على درجات نقاوته، فهو المعدن الأغلى في العالم والمحافظ على قيمته، فأغلب احتياطات الدول تستند عليه كمدخر لصناديق السيادية لها. كما أنه وصل الى أسواق مبتكرة كسلعة مربحة في أسواق تداول الذهب العالمية، يتداول في بورصات نيويورك وسيدني وابوظبي. أضف إلى ذلك أن الذهب لها عيارات تعتمد على نسبة نقاوته من عيار 24، 22، 18، كما أنه يدخل في عدة صناعات ضرورية منها؛ تجميلية وطبية وتكنولوجية.

تزخر الأسواق العربية بمحلات ذهب شعبية شهيرة تاريخية التي تتزين واجهات محلاتها بالحلي والعقود والأضواء التي تتحد فيه ألوان الذهب الأصفر مع الأبيض في وميض جميلً جذاب، كما أنها لها ذكريات للمقبلين على الزواج ومن له وليد وعشيق. هذه الحرفة المتوارثة عن الأجداد منذ العصر الأموي، لنتجول بين أشهر هذه الأسواق:

 

سوق الصاغة – دمشق

يعتبر من أهم أسواق الذهب بسوريا، حيث يقع سوق الصاغة مقابل المسجد الأموي بدمشق القديمة، ويرجع تاريخه الى معاوية بن سفيان والي ومؤسس الدولة الأموية. حيث كانت تعد المصاطب الرومانية من الحجارة والمرمر حول المسجد، ثم شاعت تجارة الحجارة الثمينة مثل محلات أحجار الكريمة حتى تحولت إلى محلات ذهب تحديداً بالعهد الأيوبي. سوق الصاغة الدمشقي هو سوق شعبي مسقوف ونصفه مفتوح، كما يزخر هذا السوق القديم بمحلات الصاغة والفضة والملابس الرجالية والنسائية التقليدية والمشروبات الشعبية بأسعار مناسبة.

 

سوق الندى – جدة

أنشئ سوق الندى قبل ما يزيد عن 150 عاماً داخل أسوار مدينة جدة القديمة التاريخية، وما يميز السوق ويجعله علامة فارقة بين أسواق المدينة في أنه الوجهة الوحيدة الذي يعرض فيه أهم المنتجات الذهب عيار 24، إذ يعتبر الذهب السعودي من أجود وأنقى أنواع الذهب، الذي يجذب المعتمرين والحجاج أثناء زيارتهم للمملكة السعودية. كما أن سوق الندى هو وجهة تقليدية شعبية للوازم مهر العروس التي تحتوي على جنيهات الذهب والأقمشة والعطور. كما للسوق محلات شهيرة ببيع السمك والاكلات الشعبية لجدة القديمة، وسمي السوق بالندى لانتعاش الانفاس الندى القادم من البحر الأحمر.

 

سوق المشير- طرابلس

قام ببنائه الوالي المشير رجب باشا بتشييد هذا السوق أثناء توليه حكم طرابلس ليبيا سنة 1906. يعتبر سوق المشير سوقاً مفتوحا ومسقوفاً وهو واجهة الخارجية لمدينة طرابلس القديمة، وبه خمس مداخل تطل على البحر المتوسط وعلى داخل المدينة، ملاصقاً لقصر السرايا الحمراء. يوجد بالسوق جزء كبير لمحلات بيع وصياغة الذهب عيار 22 وورش صياغة الذهب والفضة والنحاس تنتشر بأطراف المدينة القديمة، كما يوجد عدة مطاعم ليبية شهيرة مثل الكسكسي بالحوت والاكلات السمكية ومحلات السجاد العربي والتاورغي ومنقوشات الفضة.

 

شارع الذهب – القاهرة

سوق الصاغة القديمة أو كما يشتهر بـ “شارع الذهب”، هي أقدم الأسواق التجارية في مصر، يرجع تاريخ إنشاؤه إلى دخول الفاطميين لمصر، استمرت في جذب الصائغين وتجار الحلي لتكون أكبر مركز لصياغة وبيع شراء الذهب في قاهرة المعز، وظلت حتى يومنا الحالي أكبر أسواق الذهب، وبها أخبر وأقدم حرفي الصاغة منذ قديم السنين متوارثة عن الأجداد. كما أن ثقافة الذهب في مصر كبيرة، فتتزين به النساء ويحتفظن به للزمن كما يقول المثل المصري الشهير.

 

سوق المباركية- الكويت

سوق المباركية هو سوق تراثي قديم تم تسميته بهذا الاسم نسبة إلى الشيخ مبارك الصباح مؤسس دولة الكويت، والسوق بمحل محطة ونقطة تلاقي للبضائع القادمة من العراق والهند وإفريقيا عبر السفن في الزمن البعيد وكما أنه محل لقاء التجار الكويتيين لتبادل البضائع، وسوق المباركية شهير لزوار الكويت من الخليج العربي، إذ يمتاز بعرض منتجات الذهب الكويتي والإيطالي الفخم وذو الجودة، كما بها محلات لشراء الذهب المستعمل وورش اعادة صياغته. وكذلك السوق هو متعدد المنتجات من أكلات شعبية كويتية الى الملابس التقليدية رجالا ونساءً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *